EnvironmentFeaturedGeneralLifestyleNewsPoliticsQatar

SAOUD AL-MOHANNADI HIGHLIGHTS IMPORTANCE OF RAISING ENVIRONMENTAL AWARENESS

Over 100 attendees walked through the Sealine beach early Saturday morning to clean up trash and litter left behind by beachgoers during a beachside and underwater cleanup. Volunteer divers were also available to collect litter in the ocean alongside the shoreline.  

Shura Council candidate, Saoud Al-Mohannadi for Al Khor and Al Thakira attended the event with his two young children, where they collected empty bottles, wrappers, and other plastic items found on the beach. 

Al-Mohannadi reiterated the importance of keeping the environment a priority that society collectively should engage in preserving. 

“We must plant the love for the environment in our children at an early age, so that the sense of responsibility towards respecting the environment and preserving this precious natural heritage grows within them,” said the Shura Council candidate. 

“Although the state has put in place some laws in this regard, some of them must be refined to become more effective in order to urge everyone to preserve the environment as it is part of our Qatari society.” 


سعود المهندي يسلّط الضوء على أهمية رفع مستوى الوعي البيئي

أكثر من 100 متطوّع ومتطوّعة شاركوا صباح يوم السبت، 18 سبتمبر 2021 في حملة تنظيف شواطئ سيلين من القمامة، تحت عنوان: “تنظيف الشواطئ وأعماق البحار”. وقام غوّاصون متطوّعون أيضاَ بالغوص تحت الماء لجمع القمامة على طول الخط الساحلي لشاطئ سيلين.

وحضر الفعالية السيد سعود المهندي، مرشح الخور والذخيرة الدائرة 20 في انتخابات مجلس الشورى 2021، مع طفليه حيث قاما بجمع الزجاجات الفارغة والأوراق والبلاستيكيات المرمية على الشاطئ.

وأكّد المهندي على أهمية البيئة والمحافظة عليها، معتبراً أنّها أولوية يجب على المجتمع ككلّ العمل في سبيلها. 

وفي خلال مشاركته في هذا اليوم البيئي، قال المرشح سعود المهندي: “لا بد أن نزرع حب البيئة في نفوس أطفالنا في سن مبكرة، لينمو فيهم حس المسؤولية تجاه احترام البيئة والمحافظة على هذا الموروث الطبيعي الثمين”، مضيفاً: “على الرغم من أنّ الدولة قد وضعت عدداً من القوانين في هذا الخصوص، لكن لا بدّ من مراجعة بعضها لجعلها أكثر فاعلية من أجل حثّ الجميع على المحافظة على البيئة باعتبارها جزء من تكوين مجتمعنا القطري”.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button